هل الصداع من أعراض كورونا؟

165321640 147553667279853 4696301637193015366 n - هل الصداع من أعراض كورونا؟

الصداع هو عرض محتمل لفيروس كورونا المستجد، وحتى الآن، يمكن أن يظهر الصداع في وقت مبكر من الإصابة أو في مرحلة متأخرة من الإصابة، مع احتمال ارتباط الصداع المتأخر بتفاقم المرض.

فعند الإصابة بعدوى فيروسية، يقوم الجسم باستجابة مناعية لمكافحتها، ثم تفرز الخلايا المناعية البروتينات المعروفة باسم السيتوكينات التي يمكن أن تسبب الالتهاب والحمى، والتي قد تؤدي أيضاً إلى الصداع.

وعلى الرغم من عدم وجود الكثير من المعلومات حول ماهية الصداع الناجم عن فيروس كورونا، قدمت كل من منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها تقاريراً حول ارتباط الصداع بفيروس كورونا.

وجد تقرير منظمة الصحة العالمية الذي نظر في أكثر من 55000 حالة مؤكدة من فيروس كورونا أنه تم الإبلاغ عن صداع في 13.6% من الحالات.

ووجد تقرير مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها عن حوالي 9.6% إلى 21.3% من الأشخاص المصابين بكورونا يعانون من صداع، وأنه أكثر الأعراض شيوعاً للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 65 عاماً.

ولذلك تم إدراج الصداع ضمن أعراض فيروس كورونا المستجد في القائمة المحدثة للأعراض.

اذا اعجبك المقال يمكنك دعمنا بمشاركته علي احدي المنصات التالية

الوسوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة