تعرف على قصة «المرأة الحمراء» فى البوسنة

10 - تعرف على قصة «المرأة الحمراء» فى البوسنة

اختارت زوريكا ريبيرنيك (67 عامًا)، التى تعيش فى البوسنة، اللون الأحمر لتكسو به حياتها من الألف إلى الياء.

زوريكا تعيش فى منزل أحمر ملىء بالأثاث الأحمر، كما تنام على ملاءات السرير الحمراء، وجميع الملابس فى خزانة ملابسها حمراء.

ودفع جنون اللون الأحمر زوريكا إلى أن تصبغ شعرها به، وحتى فى زواجها ارتدت ملابس حمراء للزفاف، كما تحضر الجنائز بنفس اللون.

صدمتها البيضاء

وتقول «المرأة الحمراء» إن الجميع يعرفها، حتى أن البعض يقدم لها أشياء حمراء كهدايا، مضيفة أنها سترفض أى شيء غير أحمر، لكنها أشارت إلى أنها اصطدمت فى يوم بزوجها، زوران، الذى أصر على أن يكون لون السخان أبيض.

وأوضحت: «عندما كان عمرى 18 أو 19 عامًا. شعرت فجأة بالرغبة فى ارتداء اللون الأحمر».

وأضافت: «لا أعرف كيف أشرح ذلك، لا يمكننى إلا أن أقول إننى استمعت إلى جسدى، كلما وجدت ثيابًا حمراء، كان لابد لى من الحصول عليها ولم أستطع التوقف حتى أحطت نفسى باللون الأحم».

يذكر أن زوريكا ريبيرنيك صنعت مؤخرًا شواهد القبور لنفسها ولزوجها زوران من جرانيت أحمر خاص من الهند.

اذا اعجبك المقال يمكنك دعمنا بمشاركته علي احدي المنصات التالية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة