حقائق وإحصاءات عن الإعاقة في اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة

اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة

خصصت الأمم المتحدة في عام 1992م يوم 3 ديسمبر من كل عام ليكون اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، ومن أجل دعمهم.

ويسهدف اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة إلى زيادة الفهم لقضايا الإعاقة والاهتمام بتحديات وإنجازات ذوي الاحتياجات الخاصة وإسهاماتهم في المجتمع.

وتعمل الدول من خلال هذا اليوم على دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في كل جانب من جوانب الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية لمجتمعاتهم.

كما تسعى إلى تفعيل مشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة فيها، وذلك من خلال توفير الفرص التعليمية وتقديم التدريبات لهم.

حقائق عن الإعاقة:

أكدت منظمة الصحة العالمية، أن 15٪ من سكان العالم لديهم نوع من الإعاقة، هذا يعني أن هناك ما يزيد عن مليار إنسان يعاني من الإعاقة.

كما تشير الدراسات إلى أن البلدان ذات الدخل المنخفض لديها أعلى المعدلات في انتشار الإعاقة مقارنة بالبلدان ذات الدخل المرتفع.

لا يحصل ذوو الاحتياجات الخاصة في كثير من الأحيان، على الرعاية الصحية اللازمة في كثير من الدول النامية.

لا يحصل الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة علي تعليم جيد، خصوصًا في الدول النامية.

تشير الدراسات العالمية إلى أن ذوي الاحتياجات الخاصة أكثر عرضة للبطالة في كثير من دول العالم، وبالتالي عرضة للفقر.

الأهداف والرسائل العامة في اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة 

زيادة الوعي العام حول معنى “الإعاقة ” لدى ذوي الاحتياجات الخاصة وجميع أفراد المجتمع.

تحديد المعايير والإرشادات الهامة لتطوير الرعاية الصحية المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة.

التأكد من توفر المعلومات الطبية لذوي الاحتياجات الخاصة وذويهم عن وضعهم الصحي.

توفير الدعم الكامل لذوي الاحتياجات الخاصة وحماية كرامتهم وحقوقهم كافة.

ضمان مشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة في تنفيذ السياسات والبرامج المقدمة.

وكذلك العمل على دعم الأبحاث وجمع البيانات الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة محليًّا وعالميًّا.

ودعم ذوي الاحتياجات الخاصة في شتى المجالات، وخاصة في مجالات التعليم والتدريب والتوظيف.

تسهيل استعمال الوسائل الإلكترونية وأدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصال، وعلى رأسها الإنترنت، لتحقيق خدمة أفضل لذوي الاحتياجات الخاصة.

اذا اعجبك المقال يمكنك دعمنا بمشاركته علي احدي المنصات التالية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة